إشراك المستهلكين

تحظى الإعلانات الخارجية بمكانة متميزة تلفت انتباه الأشخاص حين تركز حالتهم الذهنية على ما يدور حولهم. ويؤدي تقديم الفئات المرغوبة والهامة من الجمهور للمعلنين إلى مشاهدة العلامات.

وتربط العربية من خلال شاشاتها والمطالب المتنامية للأشخاص، والزيادة في الأوقات التي يقضونها خارج المنزل، بين الإعلانات التجارية والمستهلكين في الوقت والمكان المناسبين!

كما توفر العربية القدرة للعلامات التجارية على التفاعل المباشر مع عملائها، وتعرض للمستهلكين ما يرغبون به بناء على أحاسيسهم النفسية. كذلك تقدم العربية أساليب مسح لرمز الاستجابة السريعة وتربط المستهلكين بالعلامات التجارية مباشرة. ومنذ انطلاقة الإعلانات الخارجية في عام 1975، قدمت العربية قيمة مضافة لبيئة المدن مقارنة بجميع وسائل الإعلان الأخرى. كما أنها عززت من التواصل والتعرف على العلامات التجارية.