شاشة طريق الملك فهد الإعلانية تفوز بجائزة عالمية

الخريجي: دافعنا للتطوير هي جهود أمانات المناطق للتحول لمدن ذكية

تم اختيار (بوابة العربية الرقمية) وهي اللوحة الإعلانية التابعة للشركة العربية للإعلانات الخارجية على جسر طريق الملك فهد في مدينة الرياض والتي تم تنفيذها وتصميمها من قبل مصانع الشركة و بمشاركة شركة انفليد الإنجليزية على جائزة عالمية كأفضل لوحة رقمية تقليدية لعام ٢٠١٩ وذلك ضمن حفل جوائز DAILY DOOH والذي اقيم في مدينة لندن هذا الأسبوع.

وتم اختيارها من قبل لجنة التحكيم لكونها أكبر لوحة رقمية مزدوجة على مستوى العالم بمساحة ٥٦٠ م٢ وذات تقنية ذاتية ودقة عالية وعوامل حماية من العوامل المناخية.

وتعد هذه الجائزة من الجوائز المرموقة وهي الأهم لما تحمله من سمعة عالية لدى الشركات والأسواق الكبرى العالمية في مجال اللوحات الإعلانية الرقمية وحدث سنوي هام للعاملين في هذه الصناعة ويعد فوز شركة سعودية الأول من نوعه في منطقة الشرق الأوسط .

وبهذه المناسبة صرح محمد عبدالإله الخريجي الرئيس التنفيذي للشركة العربية " نحن فخورين بهذه الجائزة والتي وضعت شركة وطنية في مصاف الشركات العالمية وهي جديرة بذلك لما تمتلكه من إمكانيات هندسية وتصنيعية وخبرات ممزوجة بطاقات شابة وطنية حريصة على التميز وتقديم كل ما هو جديد في مجال الإعلانات الخارجية.

وأضاف: من أولوياتنا الإستثمار في الأبحاث والتطوير ودافعنا لذلك جهود أمانات المناطق للتحول لمدن ذكية لتنسجم مع أحد أهم أهداف برنامج التحول البلدي التي تنفذه وزارة الشؤون البلدية والقروية ضمن إطار رؤية ٢٠٣٠.


الشركة العربية للإعلانات الخارجية الرابعة على مستوى المملكة كأفضل بيئة عمل لعام 2019

حصلت الشركة العربية للإعلانات الخارجية الرائدة في مجال الإعلانات الخارجية منذ 36 عام على المركز الرابع في قائمة أفضل بيئات العمل في المملكة العربية السعودية لعام 2019م من منظمة "Best Places to Work."
‏‎وبهذه المناسبة صرح الرئيس التنفيذي للشركة الأستاذ محمد الخريجي:” نجاح أي شركة يكمن بنجاح منسوبيها وكوادرها وخلق بيئة عمل إيجابية تمكّن كوادرها من الوصول لسقف إمكانياتهم، ونسعى دائماً كشركة وطنية أن نكون روّاد للتميز والإبداع ".

تضم الشركة العربية أكثر من 226 موظف موزعين على 25 مدينة في المملكة. كما تنظم العربية فعاليات داخلية متعددة على مدار السنة، وتشارك موظفيها داخلياً في جميع الأيام العالمية خالقة بذلك بيئة عمل مترابطة وحس عائلي بين الموظفين. كما تدعم العربية موظفيها من خلال تدريبهم وتمكينهم في مهامهم وفتح باب التطور الوظيفي لهم.
وتحرص الشركة على برامج توطين وتأهيل الكوادر الوطنية حيث تمكنت في عام 2018 في الحصول على النطاق البلاتيني في برنامج نطاقات الخاص بنسبة التوطين.

العربية للإعلانات الخارجية تطلق خدمة توفير البيانات لعملائها في المملكة العربية السعودية
الرياض، المملكة العربية السعودية - 9 فبراير 2020 الرياض، المملكة العربية السعودية - 9 فبراير 2020

اختارت العربية للإعلانات الخارجية، الشركة الرائدة في مجال الاعلانات الخارجية منصة Streach منSeventh Decimal ، لتكون منصة حصرية لقياس وتوفير بيانات المشاهدة لشبكة لوحاتها في المملكة العربية السعودية.

وتعد Streach منصة تحليل البيانات المكانية للجمهور الخارجي. مبنية على تقنية حاصلة على براءة اختراع، بحيث تقوم بتخصيص بيانات الموقع من SDK GPS فقط. فهي تشير إلى مجموعة بيانات التنقل لفهم التعرض لوسائل الإعلام الخارجي. كما تعد منصة Stretch أول منصة لتحقيق الدخل من البيانات الضخمة بالإضافة إلى كونها منصة إعلانات ذكية لتخطيط وشراء وقياس الإعلانات الخارجية.

ستساهم هذه المنصة في إحداث قفزة نوعية في المشهد الإعلاني لوسائل الإعلانات الخارجية من خلال توفير رؤى بزاوية 360 درجة حول سلوك العملاء وتقسيمهم كذلك الى فئات من التركيبة السكانية و الاجتماعية. تم تصميم البرنامج استنادًا إلى نظام تحليل الملكية الفكرية الذي يعرض تفاصيل منهجيات القياس لحساب. OTS (فرصة المشاهدة) باستخدام نقاط موقع الأجهزة المحمولة وطرق رحلات مستخدمي المحمول

ووبهذه المناسبة قال محمد الخريجي، الرئيس التنفيذي لشركة العربية للإعلانات الخارجية: "طوال 36 عامًا من تاريخ خبرتنا في صناعة الإعلان، كنا بفخر قادرين على إحداث ثورة في أعمال الإعلانات خارج المنزل وتحويلها إلى وسيلة تواصل قوية ومؤثرة في المملكة عبر عدة عقود، ومؤخرا ومع إضفاء الطابع الرقمي عليها وذلك بالشراكة مع أهم الموردين من الولايات المتحدة وبريطانيا للحصول على أفضل التقنيات والبرامج . واليوم من خلال القيام بخطوة نحو المستقبل بتوفير حلول ذكية لتوفير البيانات ، سيتمكّن المعلنون المحليون الدوليون من إطلاق حملات خارجية قابلة للقياس، مع توفير بيانات دقيقة ، ستساهم في استهداف جمهورهم بفعالية، ومعرفة من شاهد المحتوى الخاص بهم. "

وأضاف الخريجى "نواصل دعم برنامج المدن السعودية المستقبلية، الذي يهدف إلى بناء هوية المدن الذكية، وتحسين قدرتها التنافسية بين نظرائها، وتحقيق التحضر المستدام، وتعزيز البعد الإنساني لتعكس أهداف الرؤية السعودية 2030".

وقالت مود معوض، الرئيس التنفيذي والمؤسس المشارك في شركة Seventh Decimal : " تمتد Streach نتيجة لأكثر من 18 شهرًا من البحث والتطوير جنبًا إلى جنب مع الجهود التي يبذلها معظم قادة الفكر التطلعي في صناعة الإعلام الخارجي. نحن متحمسون اليوم لإطلاقه مع العربية، المزود الرائد في مجال الإعلام الخارجي في الشرق الأوسط. و نظرًا لأننا نشهد زيادة في الطلب على الشفافية والمناهج التي تعتمد على البيانات، يجري التطوير لإدخال قدرات جديدة ومؤشرات متقدمة مثل استدعاء العلامة التجارية وإمكانية عرضها."

أضاف لواء حمادة، المدير الفني المشارك والمؤسس المشارك في شركةSeventh Decimal : " لقد أدركنا منذ اليوم الأول أن معالجة قياس الوسائط الخارجية تنطوي على تحديات تتجاوز قدرات أنظمة إدارة البيانات المتاحة اليوم. ترافق العديد من التعقيدات في حساب مقاييس الوسائط الخارجية الدقيقة باستخدام إشارات موقع الهاتف المحمول. وهذا يستلزم نمذجة بيانات الموقع لعكس أنماط التوزيع السكاني والتنقل في مدينة معينة. تم بناء Streach اليوم للقيام بذلك. "

تعد الشركة العربية للإعلانات الخارجية، التي تأسست عام 1983 وتم توزيعها في جميع مدن المملكة، المزود الرائد لحلول الإعلان الخارجي الذي يوفر خبرة للعملاء عبر العديد من المنصات. مع أكثر من 36 عامًا من الخبرة و 20 مكتبًا في جميع أنحاء المملكة، فهي ملتزمة بفهم احتياجات أصحاب المصلحة من أجل بناء حملات إعلانية خارجية فعالة في جميع أنحاء المملكة. توفر شركة العربية للإعلانات الخارجية أحدث المنتجات والخدمات باستخدام المعايير الدولية وأحدث التقنيات، التي تشمل تصنيع اللوحات الإعلانية وطباعتها وصيانتها وتشغيلها.

شركة Seventh Decimal هي شركة مقرها الإمارات العربية المتحدة وتتخصص في تصميم وتنفيذ ودمج حلول التكنولوجيا المخصصة للعلامات التجارية والوكالات الإعلامية والشركات الاستشارية. تستفيد الشركة من الخبرة في مجال الاتصالات المتنقلة وتحليل التنقل والوسائط الرقمية لتوفير حلول مبتكرة جاهزة للاستخدام في مجالات علوم البيانات المكانية وإنترنت الأشياء والبيانات الضخمة.

الكشف عن الهدايا المنتشرة في طرق الرياض

كشفت " العربية للإعلانات الخارجية" اليوم الأحد عن هديتها المتمثلة في 90 حملة إعلانية مجانية للشركات السعودية الناشئة والصغيرة على "شاشات الموبي" الرقمية الجديدة ،سيتم عرضها ابتداءً من تاريخ ٢٣ سبتمبر ٢٠٢٠م، وذلك بمناسبة اليوم الوطني التسعين للمملكة العربية السعودية،فضلاً عن تدشينها للوحاتها الرقمية الجديدة من نوع موبي في التقاطعات الرئيسية في مدينة الرياض، حيث قامت بمبادرة لرقمنة جميع لوحات موبي وكمرحلة أولية تم رقمنة ١٠٠ شاشة.

وجاءت "هدية العربية" ضمن حرصها واهتمامها بالمسؤولية الاجتماعية تجاه الأفراد وقطاع الأعمال الناشئة، حيث دأبت على مشاركة الآخرين والعطاء في هذا المجال سعياً منها لتمكين أهداف رؤية المملكة 2030 التي حرصت على تعزيز مفهوم المسؤولية الاجتماعية وشيوعه بما يخدم الوطن والمجتمع على السواء.

من جهته قال الرئيس التنفيذي للشركة الأستاذ محمد الخريجي، أن العربية للإعلانات الخارجية تولي اهتمام كبير على طرح المبادرات أثناء المناسبات الوطنية الهامة وفي طليعتها اليوم الوطني الذي يمثل عمقاً تاريخياً للشعب السعودي وحلوله يلامس وجدان كل مواطن وحتى مقيم على هذه الأرض الطيبة، مشيراً إلى أن الهدف الأساس من هذه الهدايا هو التأكيد من جانبنا على أهمية اليوم الوطني الـ 90 لمملكتنا الحبيبة وضرورة التفاعل معه بما يليق به كمناسبة خالدة في نفوس السعوديين، إلى جانب أن ما نعيشه من أمن وآمان واستقرار بفضل من الله يحتم علينا كذلك التفاعل والمشاركة وتقديم ما نستطيع تجاه بلدنا وأبناء وبنات وطننا الغالي.

ووشدد الخريجي، على أن الشركة لم تتوقف عن المبادرات الموجهة للأفراد وإن كانت تمثل أولوية أيضاً في مسيرة العربية ولكن أيضاً شملت مبادراتنا قطاع الأعمال وخصوصاً الشركات الناشئة والصغيرة ليقيننا أن مثل هذه الشركات الوطنية تحتاج الى دعم لتواصل مسيرتها وتحقق أهدافها.

Fancy wristwatch, front and back views
Fancy wristwatch, front and back views

معرباً عن شكره وتقديره لهيئة السوق المالية ومجموعة تداول السعودية ووزارة التجارة ..
الخريجي: الموافقة على طرح أسهم الشركة يعزز فرص زيادة الاستثمار في قطاع الدعاية والإعلان

رفع الأستاذ محمد بن عبدالإله الخريجي الرئيس التنفيذي للشركة العربية للتعهدات الفنية، وبالنيابة عن مجلس الإدارة، والعاملين كافة بالشركة شكره وتقديره إلى هيئة السوق المالية، ومجموعة تداول السعودية على الموافقة على طلب الشركة طرح 30% من أسهمها البالغ عددها 15 مليون سهم للاكتتاب العام، بعد استيفائها للمتطلبات النظامية بحسب نظام هيئة السوق المالية ولوائحه التنفيذية.

وبين الأستاذ الخريجي أن هذا الطرح سيسهم في زيادة العمق الاستثماري لقطاع الدعاية والإعلان، وصناعة المحتوى، والنشر في السوق من خلال تمكين الشركات الوطنية من المضي قدمًا على مسار التحول الرقمي، وزيادة نسبة توطين هذه الصناعة، وتحقيق الجاذبية الاستثمارية، والمساهمة في تحويل الوسائل الإعلانية التقليدية إلى وسائل رقمية تفاعلية ذكية، مما يٌعد إضافة كبيرة لنموذج المدن الذكية الذي عملت الشركة جاهدة على المساهمة في تحقيقه.

وقال الرئيس التنفيذي للشركة العربية للتعهدات الفنية: "إن استثمارات الدعاية والإعلان وصناعة المحتوى والنشر تشهد ازدهارًا مضطردًا على المستوى المحلي والعالمي، وتحقق عوائد ربحية باعتبارها مرتكزًا يدعم كل التوجهات والمبادرات الحكومية، مشيرًا إلى أن المملكة تولي هذه الصناعة أهمية بالغة لتأثيرها الفاعل في مستقبل الاستثمارات الواعدة ضمن بيئات تنظيمية سلسة وممكنة.

وأوضح الأستاذ الخريجي أن الشركة العربية للتعهدات الفنية تتطلع إلى مشاركة المستثمرين والمجتمع توجهاتها ونجاحاتها بشفافية؛ لإحداث نقلة نوعية في مفهوم الاستثمارات المحلية والعالمية لصناعة الإعلان والإعلام، والتعريف بالإمكانات الوطنية في هذا المجال، واستحداث أفضل المنتجات، وتعزيز فرصها في جذب الاستثمارات المحلية والعالمية بما يحقق أهداف مبادرات برنامج رؤية المملكة 2030م.

واختتم الخريجي حديثه بشكر هيئة السوق المالية، ومجموعة تداول السعودية، ووزارة التجارة على مجهوداتهم الحثيثة لدعم الشركات الوطنية الفاعلة لطرح أسهمها في السوق، بهدف زيادة الاستثمارات وتحفيزها في كل قطاعات الاقتصاد المهمة التي يشكل قطاع الإعلان والإعلام جزءًا أساسيًا منها.


حضور صاحب السمو الملكي الأمير تركي بن محمد بن فهد...
العربية للإعلانات الخارجية تدعم حملات جمعية (بناء) الخيرية بمليون ريال

شهد صاحب السمو الملكي الأمير تركي بن محمد بن فهد وزير الدولة عضو مجلس الوزراء ورئيس مجلس إدارة جمعية بناء لرعاية الأيتام بالمنطقة الشرقية، توقيع اتفاقية الشراكة بين جمعية بناء لرعاية الأيتام والشركة العربية للإعلانات يوم الأربعاء، بحضور مدير عام جمعية بناء لرعاية الأيتام عبدالله بن راشد الخالدي والرئيس التنفيذي للشركة العربية للإعلانات الخارجية محمد بن عبدالإله الخريجي، حيث تهدف مذكرة التعاون لنشر حملات الجمعية عبر شاشات الطرق الرقمية والذكية بقيمة مليون ريال، وذلك انطلاقًا من رؤية الطرفين بأهمية دعم أعمال المسؤولية الاجتماعية، وتطويرها لخدمة المجتمع وتنميته، وتعزيز دور القطاع الخاص تجاه المسؤولية الاجتماعية.

وعبر الرئيس التنفيذي للشركة العربية عن خالص شكره وتقديره لصاحب السمو الملكي الأمير تركي بن محمد بن فهد لقاء حرصه على تحقيق التكامل بين مختلف الجهات لتنمية القطاع الخيري وتمهيد الطريق نحو شراكات طويلة الأمد بين الشركات الرائدة والجمعية، كما نوه إلى أن العمل الخيري يحتل مكانة بارزة ضمن أولويات الشركة ومبادئها.

وأكدت الشركة العربية حرصها على دعم الجهات الخيرية في المملكة، ومساندتها من أجل القيام بدورها المجتمعي والإنساني لخدمة شرائح المجتمع كافة، مؤكدةً سعادتها بمذكرة الشراكة مع جمعية (بناء) الخيرية، واستعدادها للعمل المشترك معها لتحقيق تطلعاتها وأهدافها المجتمعية.


متابعة واهتمام من الرئيس التنفيذي والعاملين في الشركة العربية للإعلانات الخارجية تبدع احتفالاً باليوم الوطني الـ88

الجزيرة/ أحمد السليس

أبدعت شركة العربية للإعلانات الخارجية في مواكبة الاحتفالات باليوم الوطني الـ 88 للمملكة العربية السعودية عبر أشكال متعددة ومتميزة من اللوحات الرقمية وغيرها المنتشرة في طرقات الرياض وجدة.

وأنجزت الشركة تصاميم مختلفة وعبارات مؤثرة ذات علاقة بالمناسبة الوطنية المهمة باهتمام ومتابعة من الرئيس التنفيذي الأستاذ محمد بن عبدالإله الخريجي، وبجهود متواصلة من كافة العاملين في الشركة.

وقد زينت اللوحات صور خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع وأعلام الوطن.

العربية للإعلانات الخارجية الشريك الرسمي لمهرجان الجنادرية 33

الخريجي ": تكريم خادم الحرمين الشريفين امتداد لدعم القيادة للشركات الوطنية"

حظيت الشركة العربية للإعلانات الخارجية، بشرف التكريم من لدن خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز -حفظه الله- لمساهمتها في دعم ورعاية مهرجان الجنادرية الوطني للتراث والثقافة في دورته الثلاثة والثلاثون.

وأعرب الأستاذ محمد بن عبد الإله الخريجي عن فخره وامتنانه بذلك التكريم من قِبل خادم الحرمين الشريفين، مؤكدًا أن ذلك التكريم ليس بمستغرب من قادة ذلك الوطن المعطاء، الذين كانوا - وما زالوا - داعمين ومشجعين لجميع الشركات الوطنية، التي بدورها تسعى إلى رد جميل للوطن برعاية ودعم مثل تلك المهرجانات والفعاليات الوطنية. وقال: "إن هذا التكريم حافز لنا في العربية لرعاية المزيد من برامج المسؤولية الاجتماعية."

وعبَّر الخريجي قائلا: "خدمة الوطن والمجتمع السعودي أحد المهام الجوهرية التي تنهض بها الشركة العربية إضافة للقيام بأنشطتها التجارية الرئيسية".

واختتم الخريجي حديثه قائلا: "الجنادرية حدث وطني وتراثي وثقافي مهم.. ونفخر في العربية بتعزيز دورها في مجال المسؤولية الاجتماعية بعقد مثل هذه الشراكات والرعاية الاستراتيجية التي تمثل جزء كبير من رؤية الشركة ودعمها للوطن".

وزير الداخلية يكرم "العربية للإعلانات الخارجية" لكونها شريك في مهرجان الملك عبدالعزيز للصقور

دعما للثقافة الوطنية وتراثها وكل ما يدعم الهوية العربية كانت العربية للإعلانات الخارجية شريك في هذا المهرجان التراثي والإرث العريق الذي دخل موسوعة غينيس كأكبر مسابقة صقور في العالم بواقع 1723 صقرًا.

وكرم صاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن سعود بن نايف بن عبدالعزيز وزير الداخلية رئيس مجلس إدارة نادي الصقور السعودي، شركة العربية للإعلانات الخارجية لكونها شريكا في مهرجان الملك عبدالعزيز للصقور الذي اختتمت فعالياته مؤخراً.

تسلم التكريم رئيسها التنفيذي محمد الخريجي، الذي شدد على أن هذه الشراكة تأتي دعماً للتراث العربي الأصيل المتمثل في رياضة الصقور ذات المكانه المرموقة والعالية في منطقة الخليج، حيث تجد اهتماماً كبيراً على كافة المستويات، ومن هذا المنطلق كانت العربية حاضرة امتداداً لحرصها على مثل هذا النوع من الرياضات وتواصلاً مع جهود الدولة المستمرة في تطوير الكثير من المجالات وفي مختلف القطاعات استجابةً لرؤية المملكة 2030 التي دعمها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز ويحلق بها ولي العهد صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان، "حفظهما الله".

وأكد الخريجي، أن العربية تهتم كثيراً بجانب المسؤولية الاجتماعية وتسعى لدعم كافة الأعمال المفيدة للمجتمع والوطن، مشيداً بالعمل الذي قدم في مهرجان الملك عبد العزيز للصقور وبدعم من صاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن سعود بن نايف بن عبدالعزيز.

نائب وزير الداخلية ناصر بن عبد العزيز الدواد يكرم "العربية للإعلانات الخارجية" لكونها شريك لمؤتمر السلامة المرورية

كوادرها السعودية الشابة صممت حملات إبداعية للتوعية المرورية

كرم صاحب السمو الملكي الأمير عبد العزيز بن سعود بن نايف بن عبد العزيز، نائب وزير الداخلية، شركة العربية للإعلانات الخارجية لكونها شريك داعم في مؤتمر السلامة المرورية.

تسلم التكريم رئيسها التنفيذي محمد بن عبد الإله الخريجي الذي عبّر قائلاً: "دعم ورعاية مثل هذه الفعاليات الوطنية ما هي الا مسؤولية اجتماعية نفخر بحملها ونؤمن بإثمارها على مستقبل هذا الوطن "

وأكد الخريجي، تسعى الشركة من خلال كوادرها السعودية الشابة من إخواني وأخواتي المبدعين استغلال انتشار مواقعنا على مستوى المدن السعودية وتخصيص جزء منها لعرض حملات إبداعية غير تقليدية للتوعية المرورية.

الجدير بالذكر أن العربية على مر السنوات، قامت بالعديد من الحملات التوعوية الداعمة للمرور وقيادة المرأة التي نشرتها في جميع لوحها وشاشاتها المنتشرة حول المملكة.

الخريجي: تكريم خادم الحرمين الشريفين أكبر دعم للشركات الوطنية.

العربية للإعلانات شريك استراتيجي لمهرجان الملك عبدالعزيز للإبل

حظيت الشركة العربية للإعلانات الخارجية بشرف التكريم من لدن خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز -حفظه الله- متمثلة بالرئيس التنفيذي محمد بن عبدالإله الخريجي لمساهمتها في دعم ورعاية مهرجان الملك عبدالعزيز للإبل.

وهو مهرجان سنوي ثقافي واقتصادي ورياضي وترفيهي يقام في المملكة العربية السعودية برعايةٍ ملكية بتنظيم نادي الإبل، ويهدف إلى تأصيل تراث الإبل وتعزيزه في الثقافة السعودية والعربية والإسلامية، وتوفير وجهة ثقافية وسياحية ورياضية وترفيهية واقتصادية عن الإبل وتراثها.

وعبّر محمد بن عبد الإله الخريجي عن فخره وامتنانه بهذا التكريم من قبل خادم الحرمين الشريفين، مؤكدا أن هذا التكريم ليس بمستغرب من قادة هذا الوطن المعطاء الذين كانوا ولا زالوا داعمين ومشجعين لجميع الشركات الوطنية والتي بدورها تسعى إلى المشاركة في أي مناسبة.

كما أن مهرجان الملك عبدالعزيز للابل بتنظيم نادي الإبل والذي يشرف عليه ولي العهد صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان حفظه الله ـ مما يؤكد الأهمية القصوى التي توليها القيادة لربط التكوين الثقافي المعاصر للوطن بالميراث العربي الأصيل الذي يشكل جزءاً كبيراً من تاريخ بلدنا وذلك إيماناً بقيمنا وتقاليدنا الأصيلة والمستمدة من موروثنا الثقافي والتراثي.

وأضاف الخريجي تكريم خادم الحرمين الشريفين أكبر حافز لنا في العربية لرعاية المزيد من برامج المسؤولية الاجتماعية.


توقيع مذكرات تفاهم بين الشركة العربية للإعلانات الخارجية ومجموعة إم بي سي والشركة المتحدة للخدمات الإعلامية

شهدت القاهرة ظهر اليوم الأحد توقيع مذكرات تفاهم بين الشركة المتحدة من جهة والشركة العربية للإعلانات الخارجية ومجموعة قنوات إم بي سي من جهة أخرى.

المؤتمر الذي أقيم بأحد الفنادق الكبرى في القاهرة شهدت توقيع مذكرتي تفاهم الأولى بين العربية للإعلانات الخارجية والمتحدة للخدمات الاعلامية وتخص العمل على تطوير الإعلانات الخارجية في مصر حسب أحدث ما وصلت إليه التكنولوجيا في هذا المجال.

المذكرة الثانية بين مجموعة قنوات إم بي سي والشركة المتحدة وتشمل التعاون عبر ثلاثة محاور، الأول محور المواجهة المشتركة للقرصنة من خلال مضاعفة الجهود المشتركة بين الجانبين وتوفير الموارد الفنية على المستوى التكنولوجي اللازمة لمواجهة هذه الظاهرة السلبية.

المحور الثاني يتعلق بالشراكة في إنتاج الأعمال الدرامية الكبرى، فيما يتعلق المحور الثالث في مذكرة التفاهم الثانية بحصول إم بي سي على حقوق استغلال وتوزيع إنتاج الشركة المتحدة خارج مصر. حضر توقيع مذكرات التفاهم محمد الخريجي الرئيس التنفيذي للشركة العربية للإعلانات الخارجية، وسام برنيت الرئيس التنفيذي لام بي سي، وحسن عبد الله رئيس مجلس ادارة المتحدة وأعضاء مجلس الإدارة.


العربية للإعلانات الخارجية» شريكاً لمعهد مسك للفنون

دشنت شركة العربية للتعهدات الفنية، مبادرة (بعينك #يراها_الجميع) وذلك خلال مشاركتها في معرض (حوار الأجيال) الذي يقيمه معهد مسك للفنون في مقر درة الرياض خلال الفترة من 30 أكتوبر حتى 03 نوفمبر 2018 بوصفها الشريك البلاتيني للحدث.

وقد أعرب محمد بن عبد الإله الخريجي الرئيس التنفيذي للشركة العربية للتعهدات الفنية ورئيس لجنة الدعاية والإعلان في غرفة الرياض، عن اعتزاز العربية برعاية هذا الحدث الفني الكبير ودعم المواهب الوطنية من كلا الجنسين.

وأضاف الخريجي قائلا: "هذه المبادرة تأتي في إطار إستراتيجية الشركة العربية لخدمة المجتمع السعودي كأحد المهام الجوهرية التي تنهض بها إضافة للقيام بأنشطتها التجارية الرئيسية".

وتسعى العربية من خلال هذه المبادرة إلى دعم الفنانين المبدعين من شباب وشابات الوطن وتمكينهم في قطاع الإعلان كونها الرائدة فيه.

وقد جاءت هذه المبادرة بهدف إبراز إبداع الشباب السعودي في التصوير الفوتوغرافي بحيث سيتم اختيار أفضل عشر مشاركات وعرضها على اللوحات الإعلانية الخارجية الخاصة بالعربية والمنتشرة في كافة أنحاء المملكة وذلك دعماً لأبناء الوطن.

والجدير بالذكر أنها ليست المرة الأولى للعربية في دعم المواهب الوطنية الشابة. ففي عام 2014 م أقامت العربية أكبر معرض فني في الشرق الأوسط آنذاك بالتعاون مع الجمعية العربية للثقافة والفنون وهي النسخة الأولى من مبادرة الفنون العربية، حيث تم طباعة 80 عملا فنيا من أعمال أبناء الوطن على أكثر من 3600 لوحة إعلانية خارجية في كافة أنحاء المملكة العربية السعودية ليراها الجميع.

واختتم الخريجي حديثه قائلا: "من منطلق إيماننا بأهمية مسؤوليتنا تجاه الخدمة الاجتماعية، قررنا تنفيذ هذه الفعالية كمبادرة في خدمة المجتمع بالتعاون مع مسك الفنون لتعزيز ثقافة الفن في بلادنا عن طريق اللوحات الخارجية للطرق".


العربية للإعلانات الخارجية تطلق حمة الرجولة مسؤولية للتوعية من سرطان البروستاستا

الخريجي: نسعى لتقديم حملات خدمة المجتمع بطريقة إبداعية للوصول لأكبر شريحة ممكنة ليراها الجميع

أطلقت الشركة العربية للإعلانات الخارجية بالتعاون مع وزارة الصحة حملة توعوية حول سرطان البروستات عند الرجال تحت عنوان "الرجولة مسؤولية". وقد عملت على نشر الحملة في مختلف شوارع الرياض وجدة والدمام بالإضافة للقنوات التلفزيونية ومواقع التواصل الاجتماعي.

من جهته أكد الرئيس التنفيذي للشركة العربية للإعلانات الخارجية الأستاذ محمد بن عبدالإله الخريجي قائلاً "إنطلقنا بحملتنا من مبدأ حرصنا على تفعيل برامج المسؤولية الاجتماعية لدى الشركة، وهي استكمالاً لجهود فريق عمل الشركة من المبدعين من الشباب السعودي والذين يعدون مفهوم تقديم الحملات الاجتماعية بقالب إبداعي غير تقليدي للوصول لأكبر شريحة ممكنة ليراها الجميع. فعملنا من خلال الحملة على زيادة الوعي بسرطان البروستات كونها أكثر أنواع الأورام انتشاراً بين الرجال، فقد أوضحت الدراسات أن واحداً من كل ستة رجال يصابون بهذا المرض، كما أن المصابين به لا تتضح عليهم أعراض الإصابة إلا بعد سن ٥٠ سنة، فتتفاقم حالتهم وتؤدي بهم إلى الوفاة".

وقد أضاف الخريجي "نهدف من خلال هذه الحملة التوعية إلى التشجيع على استشارة الطبيب بمجرد ملاحظة أي من الأعراض وإجراء الفحوصات المبكرة؛ وزيادة التفاعل والاهتمام لدى شرائح المجتمع بهذا المرض وذلك من خلال إنتاج إعلان تشويقي للحملة مفاجئ لشرائح المجتمع عبر الاستفسار عما تمثلها الرجولة بالنشبة لهم، ومن ثم التأكيد على أن الرجولة مسؤولية وأن الصحة تأتي في أولوية المسؤوليات، وقمنا بنشر شعار يشير إلى هذا النوع من السرطان يشابه شعار التوعية بسرطان الثدي لتحفظها الأذهان كما هو الحال مع سرطان الثدي"

تجدر الإشارة إلى أن الحملة حققت نسبة وصول عالية في المملكة ولاقت تفاعلاً كبير من قِبل مؤثري مواقع التواصل الاجتماعي؛ لتحقيق هدف الشركة بالتوعية المجتمعية ونشر ثقافة الكشف المبكر.