preloader

علاقات المستثمرين

English

التقنيات والوسائل الإعلانية إلى السوق المحلية، كما أنها تعتبر أحد الجهات المؤثرة الرئيسية في قطاع الإعلان السعودي من خلال الاستراتيجية التي تنهجها في مواصلة تحديث منتجاتها وتقديم خدماتها. لقد وفرت التوجهات العالمية نحو طرح الحلول الرقمية مؤخرا في قطاع الإعلانات فرصة أخرى للشركة لتغيير الطريقة التي تتفاعل بها شوارع المملكة العربية السعودية مع سكانها، فقد عززت هذه التقنيات من إثراء خوض غمار تجربة الحياة في المملكة العربية السعودية، وحققت الفائدة المتوخاة منها لعملاء الشركة والاقتصاد الوطني على السواء. وتحتل العربية ريادة سوق الإعلانات الرقمية في المملكة، وهي تساهم بفضل إنجازاتها ونجاحاتها والعلاقات الطويلة الأمد التي أقامتها مع المعلنين المتميزين على المستوى المحلي في نمو إيراداتها وأرباحها، حيث إنها تسعى دائما نحو تعزيز كفاءتها التشغيلية والتركيز على الأداء. يمثل الطرح العام الأولي للعربية حدثا تاريخيا بالنسبة للشركة ونموها وتطورها، حيث ستواصل العمل على تعزيز تواجدها في الوسائل الإعلامية التقليدية والرقمية، بما يدعم مكانتها الريادية ومواكبتها لأحدث التقنيات في قطاع الإعلان

محمد الخريجي

رسالة الرئيس التنفيذي

تواريخ مهمة للمكتتبين

كيفية الاكتتاب في أسهم الطرح

يقتصر الاكتتاب على شريحتين هما

شريحة المكتتبين الأفراد

تشمل الأشخاص السعوديين الطبيعيين، بما في ذلك المرأة السعودية المطلقة أو الأرملة التي لها أولاد قصر من زوج غير سعودي، حيث يحق لها أن تكتتب بأسمائهم لصالحها، على أن تقدم ما يثبت أمومتها لهم وأنها أرملة أو مطلقة، والأجانب الطبيعيين المقيمين في المملكة والمواطنين الخليجيين ممن يحق لهم فتح حساب استثماري لدى إحدى الجهات المستلمة. ويعد الاكتتاب لاغياً لمن اكتتب باسم مطلقته. وإذا ثبت القيام بعملية من هذا النوع، فسيطبق النظام بحق مقدم الطلب. وفي حال تم الاكتتاب مرتين، يعتبر الاكتتاب الثاني لاغياً ويتم أخذ الأول فقط بالاعتبار.

شريحة الفئات المشاركة

تشمل الصناديق العامة والخاصة التي تستثمر في الأوراق المالية المدرجة في مجموعة تداول السعودية (تداول)، والأشخاص المرخص لهم من قبل الهيئة بالتعامل في الأوراق المالية بصفة أصيل، وعملاء شخص مرخص له من قبل الهيئة في ممارسة أعمال الإدارة، والأشخاص الاعتباريين الذين يجوز لهم فتح حساب استثماري في المملكة وحساب لدى مركز الإيداع، ويشمل ذلك الأشخاص الاعتباريين الأجانب الذين يجوز لهم الاستثمار في السوق التي ستُدرج فيها أسهم المُصدر، و الجهات الحكومية، وأي هيئة دولية تعترف بها الهيئة، أو السوق، أو سوق مالية أخرى تعترف بها الهيئة، أو مركز الإيداع، الشركات المملوكة من الحكومة، مباشرةً أو عن طريق مدير محفظة خاصة، والشركات الخليجية والصناديق الخليجية إذا كانت شروط وأحكام الصندوق تتيح لها ذلك.